Home

قائمة

مؤسسات الحركة

االهجوم علي موكب عاشوراء في مدينة جوس - نجيريا PDF طباعة أرسل إلى صديق

 

حقيقة ما حدث في مدينة جوس يوم عاشوراء

بسمه تعالي.

منذفجر يوم عاشوراء جُعٍل الجنود علي كل الطرق الموصلة إلى مدينة جوس يوقفون السيارات ويخرجون كل من لبس السواد، 

ولايفرقون بين الرجال والنساء ولا الكبير والصغير. وبعد كثير من المعانات والشتاءم أخذوهم إلى المعسكر.

لبس الإخوةلباس التنكر فاستطاع كثير أن يصلوا إلى "مركز" حيث بدأت المظاهرة، أخذت المظاهرة طريقا غيرعادي ودخلت حي "أنغورروغوا". حينما رأي الجنود خدعة الإخوة الجديد تركوا أماكنهم إلى "مصلي العيد" حيث تتوجه المظاهرة. فانقلبت إلى مسكن "الشيخ آدم سوهوا" (وكيل الشيخ زكزكي في جوس)، بأمرمنه. خرج الشيخ و خاطب ثم أعلن بختام المظاهرة، وقبل أن يتبعثر الإخوة، حضر الجنود ومعهم رجال سوقيون، فرمو بالغاز المسيل بالدموع ثم أطلقواالنار برثاث حي حتي أصيب كثير من الإخوة واعتقلوا البعض. زيادة على ذالك، أرادوا إحراق بيت الشيخ ولكن بعون الله منعهم الشباب المجاورون با البيت. تراجعوا وذهبوا إلى المركز وأخرجوا كل الأشياء وأحرقوها ثم هدموا كل البناء. و ذاك عمل السلفيين والسوقيين بمعاضدة الجنود. وما توفيقنا إلابالله عليه توكلنا!

 

إبراهيم سليمان الجاهني.

 
© 2017 www.harkaislamiya.org. جميع الحقوق محفوظة.
Joomla! برنامج "حر مفتوح المصدر" تم طرحه بموجب ترخيص GNU/GPL.